أوبرا وينفري تفوز بأوسكارٍ فخريَّةٍ

طلب باعتقال سوزان مبارك رسميا
نوفمبر 14, 2011
فيلم سلمى (لا للتحرش الجنسى)
نوفمبر 14, 2011

 نالت المذيعة الأميركية، أوبرا وينفري، جائزة أوسكار فخرية تكريمًا لأعمالها الإنسانية.

واعتبرت وينفري التي ولدت فقيرة في أسرة تعمل بخدمة المنازل أن هذه الجائزة: “تفوق الخيال”، وأضافت: “لم أتصور يومًا أنه من الممكن أن أكون أكثر من مجرد خادمة لدى أسياد بيض جيدين يقدمون إلي الملابس ويسمحون لي بأخذ فضلات الطعام معي في عيد الميلاد”.

وتلقت مقدمة البرامج والممثلة والمنتجة البالغة من العمر 57 عامًا جائزة “جان هرشولت هيومانيتاريان أوورد” خلال حفل “جوفرنورز أووردز” الثالث، والذي تقدم أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية خلاله جوائز أوسكار فخرية بعيدًا عن عدسات الكاميرات.

وقالت وينفري بتأثر كبير إنها لم تعتقد يومًا إنها ستنال جائزة أوسكار، ولا سيما تكريمًا لما تعتبره “رسالتها” أي العمل الإنساني الذي خصصت له مئات ملايين الدولارات، وخصوصًا في مجال التعليم.

وبينما وقف الحاضرون وصفقوا لها مرتين، اعتبرت وينفري أن تقديم جائزة الأوسكار اليوم إلى أميركية من أصل إفريقي ولدت سنة 1954 في كوتشيوسكو في ميسيسيبي لهو أمر يفوق الخيال.