الهاتف المحمول لتشخيص الأمراض المنقولة جنسيا

حملة اكتب رسالة لأسير
نوفمبر 9, 2010
دعوة : نحو مدينة خالية من العنف ضد النساء وشوارع امنة للجميع
نوفمبر 21, 2010

الصورة من سي ان ان

تعمل أوروبا على تطوير مشروع علمي يوفر للأفراد فرصة التشخيص الذاتي للأمراض المنقولة جنسياً ومن بينها الايدز  باستخدام الهواتف المحمولة

،   وذلك بإشراف مستشفى سانت جورج التابع لجامعة لندن بإنجلترا، يجري العمل على تطوير رقائق صغيرة يتم توصيلها بالهاتف المحمول لإجراء الاختبار على عينات من اللعاب أو البول أو الدم للكشف عن الأمراض التي تنتقل عبر ممارسة الجنس غير المأمون.و تقوم تطبيقات الهواتف الذكية قد تشخص حالات الإصابة سلباً أو إيجاباً بحالات محددة من الأمراض الجنسية في ظرف 5 إلى 15 دقيقة

اي ان الهواتف ستقدم التشخيص للافراد  عوضاً عن ذهابهم لإجراء هذه الاختبارات في العيادات، ومن المتوقع ان يكون لتلك التطبيقات كسر “الوصمة”المرافقة لاختبارت المرض ،التي تقف حائلا امام الافراد في الخضوع لمثل هذه الاختبارات..

وقام الباحثون بتطوير شريحة في حجم شريحة الذاكرة، تكلف ما بين 15 إلى 30 دولاراً، إلا أنه من المؤمل خفض سعرها إلى نحو 3 دولارات لتصبح متاحة للجميع عند طرحها للبيع، خلال ما بين 7 إلى 10 أعوام وعقب اجتيازها الاختبارات السريرية.

وقد تطرح تلك الشرائح للبيع في الأماكن العامة كماكينات البيع والنوادي الليلية، ويتم استخدام الشريحة مرة واحدة فقط.

للمزيد اضغط .