تقريرا صحيا يرصد تجاهلا متزايدا للحقوق الإنجابية والجنسية للنساء

لبنى وأسماء وأخواتهما .. وشرطة الفضيلة !!
يوليو 21, 2009
جاميكا تحقق نصرا .. وتشرع قانونا لوقف العنف الجنسي ضد النساء
يوليو 25, 2009

تقرير تنموي متخصص يرصد تجاهل الاهتمام بحقوق الصحة الإنجابية والجنسية للنساء. يتناول التقرير عرضا لنظرة السائدة عن الحقوق الجنسية إضافة إلي التدابير اللازمة لضمان الحقوق الجنسية وآليات الواجبة للحماية، كما عرض التقرير عدد من دراسات الحالة وهي وضع الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية الايدز في باكستان وسبل الحماية الممكنة للإحالة دون دخول باكستان حيز المناطق المصابة بالمرض، كما عرض أيضا خبرة البرامج التنموية بكينيا والتي تعمل على الحد من العنف باعتباره احد صور انتهاك الحقوق الإنجابية و الجنسية. ويخصص التقرير في فصله الأخير نظرة على حقوق النساء في ضوء اعتبارهن من أكثر الفئات عرضة بإصابة فيرس نقص المناعة البشرية.

كما أضاف معهد الدراسات من اجل التنمية في طبعته الأخيرة لتقرير عدد العناصر الهامة ذات الصلة بالحقوق الإنجابية و الجنسية ومنها على سبيل المثال آثر الفقر وفاة العائل على التعليم الصحي المطلوب للأطفال، كما لم يتغافل إضافة أثر الوعي بوسائل تنظيم الأسرة المختلفة للنساء كمدخل من مداخل الحماية للحقوق الإنجابية و الجنسية للنساء وخاصة اليافعات منهن. وتعرض التقرير للنظام السياسي و الاجتماعي السائد في الدول ذات المعدلات المرتفعة من الإصابة بالفيروس كعامل واجب الاهتمام به لحماية أكثر تأثيرا وفاعلية للحقوق الإنجابية والجنسية.

الجديد بالتقرير هو تخصيص فصل كامل عن أهمية الاعتبار لنوع الاجتماعي في توفير الخدمات الخاصة بالحقوق الإنجابية و الجنسية خاصة تلك الخدمات التي يزداد الإقبال عليها من قبل اليافعين. وفي الختام يخصص التقرير جزء

خاص عن حالة الخصوبة وخدمة الأمومة المتوفرة في غرب إفريقيا…

المعهد البريطاني للدراسات من اجل التنمية