تهم بالاتجار للبشر واحتجاز خادمات واساءة معاملتهن ضد ثماني اميرات

المرأة الجديدة تعلن رفضها فتوى تحريم عمل المرأة "كاشيرة"
نوفمبر 5, 2010
التكنولوجيا في خدمة حقوق النساء
نوفمبر 7, 2010

الصورة من جوجل

وجه القضاء البلجيكي إلى تسعة أشخاص بينهم ثمان أميرات من دولة الامارات العربية المتحدة تهمة الاتجار بالبشر واحتجاز خادمات في أحد فنادق بروكسل الفخمة عام 2008، كما ذكرت صحيفة لا درنيار اور (آخر ساعة) البلجيكية السبت.
وكان قد بدأ التحقيق في أول يوليو 2008 مع قيام الشرطة بحملة على فندق (كونراد)، أحد أفخم فنادق بروكسل، حيث كانت أسرة الأمير الراحل محمد بن خالد آل نهيان تستأجر طابقا منذ عدة أشهر، وانتهي التحقيق منذ ايام.

وطلبت النيابة العامة لمحكمة العمل احالة المتهمين التسعة إلى محكمة الجنح بتهمة الاحتجاز والمعاملة غير الانسانية والمهينة والاتجار بالبشر ضد 23 امرأة من ثماني جنسيات (الفيليبين والمغرب واندونيسيا واريتريا والصين وتونس و فرنسا وبلجيكا) ،وقد تمكنت المتهمات جميعا، وبينهن أرملة الأمير الراحل، من مغادرة الأراضي البلجيكية بعد أخذ اقوالهن. .

و أظهرت التحقيقات  أن المتهمات قمن باستغلال الوضع الضعيف لخادماتهن سواء اجتماعيا أو نتيجة اقامتهن غير الشرعية في البلاد أو ايضا لان احداهن على الأقل كانت حاملا.

وعلاوة على ذلك فقد اتهمن بتشغيل يد عاملة أجنبية بشكل غير معلن وعدم دفع أجور 22 من خدمهن قدرت قيمتها بنحو 124 الف يورو حسب الصحيفة

عن صحيفة القدس العربي

لقراءة الخبر اضغط