كتبت لمياء لطفى: بعد ربع قرن من النضال النساء السعوديات يقدن السيارة فى شوارع المملكة

في 6نوفمبر 1990في الرياض قامت 47 امرأة بمظاهرات لأول مره للمطالبه للسماح للنساء بقيادة السياره فى السعوديه حيث ركبن 13 سيارة وقدنها في شوارع العاصمة. ، ولم تستمر المظاهرة طويلاً حيث أوقفت الشرطة المتظاهرات وهن يقدن سياراتهن وقامت باعتقالهن ومنعهن من السفر وعزلت العاملات منهن من وظائفهن. كانت هذه المظاهره هى الشراره الأولى التى توالت بعدها العديد من المظاهرات والحملات للمطالبه باقرار وتفعيل هذا الحق، اليوم وبعد كل هذه المسيره النضاليه تسير النساء فى شوراع الرياض فى مظاهر احتفاليه، ويعطى رجال الشرطه الزهور للنساء خلف مقود السيارات، اليوم فى ظل كل هذه الاحتفالات علينا أن نهدى التحيه لكل النساء اللاتى دفعن ثمن هذا الانتصار، قيادة النساء للسياره فى السعوديه رغم انه انجاز تفصيلى لكنه يحمى الكثير من الحقوق مثل الحق فى التنقل والسفر الداخلى على الاقل، ويفكك قيود السلطه الابويه المتمثله فى الولايه على النساء.

لمياء لطفى
About the author

كاتب وباحث ومدرب فى مجال حقوق المرأة، مدير الموقع الالكترونى لمؤسسة المرأة الجديدة، مدير برنامج بمؤسسة المرأة الجديده،منسق عام للجنة التيسيرية لائتلاف سيداو مصر، عضو باللجنة التنسيقية للتحالف الاقليمى مساواة دون تحفظ

Leave a Reply

تسعة عشر + 8 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

عن المرأة الجديدة

LOGO-NWRCمؤسسة المرأة الجديدة منظمة مصرية غير حكومية ذات توجه نسوي وقد بدأت نشاطها عام 1984 بتشكيل مجموعة غير رسمية ثم قامت بالتسجيل عام 1991 كشركة مدنية غير هادفة للربح باسم مركز دراسات المرأة الجديدة ثم سجلت كمؤسسة خاصة طبقا للقانون رقم 84/ 2002 مع وزارة الشؤون الاجتماعية بإسم مؤسسة المرأة الجديدة