شاركت مؤسسة المرأة الجديده فى مؤتمر بعنوان الختان ليس مكرمة  من خلال ورقة قدمتها الأستاذه نفين عبيد مدير برامج بمؤسسة المرأة الجديده وممثل المؤسسة قى قوة العمل لمناهضة ختان الاناث وقد جاء فى  عرضها خلال المؤتمر أن ممارسةختان لإناث تحولت من إجرائها علي إيدي الدايات إلي الأطباء، فأصبح تطبيب الختان تحايل إجتماعي، وذكاء من المواطنين/ات وتحايل علي الرسائل التي استخدمت في حملات التوعية

وكان من  ضمن المتحدثين في المؤتمر:  السيدة/ أمل فهمي ، الرئيسة التنفيذية لمركز تدوين، السيدة/ نادية هنري، عضوة مجلس الشعب، الدكتور/ محمد سمير، المتحدث باسم النيابة الادارية

واستعرض المؤتمر من خلال ثلاث جلسات نقاشية استراتيجيات وآليات مناهضة جرائم ختان الإناث في مصر.

ناقشت الجلسة الأولي من المؤتمر ورقة عمل حول الجهود التراكمية في مجابه ختان الإناث في مصر وتأثيرها في الحد من الظاهرة، وقرأه في الاستراتيجية الوطنية لمناهضة الختان،

ومن خلال الجلسة الثانية تم عرض مقترح بقانون لمكافحة ختان الإناث ، واستعراض ورقة عمل تحت عنوان “نحو تطبيق أكثر فاعلية لمادة ختان الإناث” فضلاً عن فهم الموقف القانوني ماهية المشرع المصري،

وجاءت الجلسة الثالثة والأخيرة تحت عنوان (نحو رؤية تشريعية مناهضة لختان الإناث في مصر) وتحدثت فيها لفيف من نائبات البرلمان المصري.
__________________________

” قوة العمل المناهضة لخنان الإناث ” تم تدشينها في ٦ فبراير ٢٠١٨ من خلال المؤسسات والمنظمات والائتلافات التالية:

– المبادرة المصرية للحقوق الشخصية
– مؤسسة المرأة الجديدة
– مركز تدوين لدراسات النوع الاجتماعي
– مؤسسة قضايا المرأة المصرية
– مبادرة الحب ثقافة
– مبادرة المحاميات المصريات
– مركز المرأة للإرشاد والتوعية القانونية
– الائتلاف المصري لحقوق الطفل
– الجمعية المصرية للتنمية الشاملة
– مؤسسة سالمة لتنمية النساء
– الاتحاد النوعي للجمعيات العاملة لمناهضة الممارسات الضارة ضد المرأة والطفل
-ائتلاف الجمعيات الأهلية لمناهضة ختان الإناث.