download(1)

مؤسسة المرأه الجديده تتضامن مع العامله “وداد الدمرداش” وتطالب بعودتها للعمل

في اليوم الذي اختارتها النيوزويك ضمن أشجع 150 أمرآة بالعالم يتم فصلها ومنعها من العمل ” وداد الدمرداش تتعرض الاضطهاد لمواقفها المساندة لحقوق زملائها وزميلاتها وتناضل منذ عام 2006 *وفي 2/6/2014 تم إصدار قرار وقف العاملة وداد عن العمل وذلك على أثر ظهورها أثناء احتفال ” عيد العمال ” في الإعلام 30 ابريل 2014 ومناقشة مشاكل العمال ومطالبهم والتي على أثارها قامت إدارة الشركة بوقفها عن العمل ومنعها من الدخول للشركة دونما أخطرها وتحويلها للشئون القانونية كما قام أعضاء اللجنة النقابية بالشركة بالاعتداء عليها بالضرب في مكتب رئيس الشركة وقامت بتحرير محضر رقم 3100 ثاني المحلة وتم التحقيق معها بحضور ممثل من مكتب القوة العاملة وعلى أثره قامت أدارة الشئون القانونية بالشركة بالتأشير على خطاب منعها من الدخول- بأنه الرجاء السماح بالدخول و لأمانع من دخول العاملة للعمل وذلك في 9/6/2014 وفى اليوم الثاني على التوالي الأربعاء 10/6/2014 وعندما توجهت العاملة للشركة فؤجت بتواجد أكثر من 100 فرد من الأمن والمشرفات أمام البوابات ومنعوها من الدخول وذلك وفقا لقرار صادر من أدارة الشركة في الساعة 11 مساء أمس اى نفس اليوم قرار أدارة الشؤون القانونية باستمرارها في العمل *هذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها وداد للاضطهاد لأنها أحد الداعين للآضراب في 8 ابريل عام 2006 ومنذ ذلك الوقت تتعرض فيه العاملة لاتهامات وفصل بدعوى تحريض العمال ومن هنا تؤكد مؤسسة المرأة الجديدة على تضامنها الكامل في جميع الإجراءات القانونية التي تقوم بها العاملة من أجل الدفاع عن حقها وعودتها للعمل كما تؤكد المؤسسة على مساندة العمال والعاملات في الدفاع عن حقوقهم المشروعة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*