منال رستم.. الصيدلانية التى تتسلق الجبال

صيدلانية مصرية، تركت مهنتها للتفرغ لممارسة هوايتها «تسلق الجبال»، فبدأت فى 2012 بتسلق أعلى قمة جبلية فى إفريقيا، بعد 5 سنوات من إقناع والدها بخوض تجربة التسلق.

تعتبر منال رستم، 37 عامًا، أول فتاة مصرية تشارك فى ماراثون «سور الصين العظيم» عام 2016، وتعمل حاليا مدربة لياقة بدنية فى صالة ألعاب رياضة «جيم»، وتتمنى أن تكون أول مصرية تصعد إلى قمة إيفرست – أعلى قمة فى العالم- خلال العام الجارى.

تسلقت منال رستم، جبل كليمنجارو فى تنزانيا، وهو أعلى جبل فى القارة السمراء، ويبلغ ارتفاعه 5895 مترا. وفى 2013 نجحت منال فى تسلق جبل كينيا، ثانى أعلى قمة جبلية فى إفريقيا، والبالغ ارتفاعه 5199 مترًا، ثم تسلقت فى عام 2015 أعلى قمة جبال فى أوروبا، وخامس أعلى قمة فى العالم، وهى قمة «إلبروس» فى روسيا، ويبلغ ارتفاعها 56422 مترًا، وفى 2016 بلغت قمة جبل الهيمالايا المقدر ارتفاعه بـ5363 مترًا.

عملت منال رستم، فى مجال الصيدلة لمدة 16 عامًا وتركتها قبل 6 أشهر من بدء رحلتها فى تسلق الجبال، لتحقق حلمها، قائلة: «حبى للطبيعة والرياضة من صغرى كان سببا فى خوض تلك التجربة، إضافة لفضولى فى تجربة رياضة تسلق الجبال خاصة أنها ليست منتشرة بين الفتيات والنساء».

كرمتها أرابيان بيزنس ضمن أكثر 100 شخصية نسائية تأثيرا فى العالم العربى، وتقول «منال» إن أولى رحلاتها خلال العام الجارى كانت تسلق جبل أكونكاجوا فى أمريكا الجنوبية، وهو يعتبر ثانى أعلى قمة جبال فى العالم، ويبلغ ارتفاعه 69600 مترًا، وكان استعدادا لبلوغ قمة إيفرست هذا العام، ولكنها لم توفق نتيجة مداهمة عاصفة ثلجية لها أثناء صعودها إلى الجبل واضطرت للانتظار فى إحدى الخيم المنصوبة عند سفح الجبل لمدة ثلاثةأيام، وهو ما أثر على صحتها بالسلب، فقررت العودة والتركيز فى التمرينات لخوض التجربة مرة أخرى.

جريدة الدستور

00:15

00:15

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*