تأجيل للإطلاع إلى بعد تقديم الطلبات في قضية احمد سيف وجمال عيد وعمرو غربية

تفاصيل و وقائع القضايا الملفقة من القاضي عبد الفتاح مراد ضد الشبكة العربية ومركز هشام مبارك والمدونين المصريين (عرض تاريخي للوقائع)
يونيو 25, 2010
بعد 24 يوما: ممرضات وفنيين مستشفى شبين الكوم التعليمى يعلقون إضرابهم
يونيو 27, 2010

طلبت هيئة الدفاع في قضية مدافعي حقوق الإنسان الثلاثة أحمد سيف وجمال عيد وعمرو غربية اليوم التأجيل للإطلاع بعد تقديم مطالبهم _وذلك في جلسة المحاكمة الثانية بمحكمة جنح الخليفة_ وهي أولا: سماع شهود الإثبات والنفي ، ثانياً: استخراج صورة رسمية من دار الكتب تفيد وجود رقم إيداع الكتاب القاضي عبد الفتاح مراد السبب في نشأة الخلاف، وثالثاً: استخراج صورة رسمية من البلاغ المقدم من المتهمين الثلاثة ضد عبد الفتاح مراد بتهمة الاعتداء على الملكية الفكرية، وطلب الاستعلام عن ما تم اتخاذه من قبل النيابة العامة بخصوص البلاغ
مثّل ما يقرب من ثلاثين محامي في هيئة الدفاع، تحدث اثنان من أعضاء مجلس النقابة هما محمد الدماطي ومحمد عبد الرحمن، وقدم محمد شبانة الطلبات إلى القاضي.
تأتي هذه المحاكمة على إثر بيان أصدرته الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان بعد ما اكتشف لمدون عمرو غربية ما قام به القاضي عبد الفتاح مراد من تضمين إحدى كتبه لما يقرب من خمسين صفحة من تقرير الشبكة عن حرية استخدام الانترنت على اعتبار انه جزء من الكتاب وبدون ذكر المصدر، وعلى أثر ذلك قدم القاضي بلاغات سب وقذف وسوء استخدام الإتصالات و تهديد ضد جمال عيد مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان وأحمد سيف الإسلام