شباب تونس يدعم التثقيف بالصحة الجنسية والانجابية

المنظمات غير الحكومية ترحب بحكم قضائي لصالح مؤسسة التنمية الصحية والبيئية بأسوان
أكتوبر 17, 2010
العدد الرابع عشر .. النساء والعولمة
أكتوبر 18, 2010

بمبادرة من صندوق الأمم المتحدة للسكان، تقوم “شبكة تعليم الأقران – الشباب” على تدريب المراهقين والجامعين حول مشاكل الصحة الجنسية والإنجابية ليثقفوا بدورهم أقرانهم شبكة تعليم الأقران الشباب أو ما يعرف بـ”    Y-Peer التي  ” أسسها صندوق الأمم المتحدة للسكان هي عبارة عن شبكة تضم أكثر من خمسمئة منظمة خيرية ومؤسسة حكومية، وتضم في عضويتها آلاف الشباب الذين يعملون في العديد من المجالات المتعلقة بصحة المراهقين الجنسية والإنجابية.

و تتألف الشبكة من شباب من أوروبا الوسطى والشرقية وآسيا الوسطى والشرق الأوسط وشمال وشرق أفريقيا، وإنطلقت مؤخرا في البرازيل.

ميساء الرخيص، وهي طالبة في السنة الرابعة بكلية الطب، تبلغ من العمر واحدا وعشرين عاما. ميساء انضممت إلى Y-Peer حيث تلقت دورات تدريبية لتمكنيها من توعية الشباب في كافة المواضيع المتعلقة بالسلوكيات المحفوفة بالمخاطر، مثل تعاطي المخدرات والعلاقات الجنسية غير المحمية.

ميساء تقول أن الشباب يلتجأون إليها لطلب النصح في الأمور التي لا يستطعون مناقشتها مع الكبار:

“أظن أن هذا هو السبب الرئيسي لتكوين الشبكة، وهو أن الشباب يتعلملون بشكل أسهل مع نظرائهم الشباب خصوصا في هذه المواضيع التي تبقى مواضيع حساسة، خاصة في مجتمعات عربية إسلامية لا يمكن أن نتحدث عنها مع الأولياء بكل سهولة. يمكن أن يكون الوضع الآن أسهل من قبل ولكن يبقى الحديث مع الشباب عفوي أكثر.”

لقراءة والاستماع للمزيد من الحوارت مع الشباب

أضغط اذاعة الامم المتحدة