بمناسبة حملة يوم واحد.. نضال واحد المنظمات المصرية تحتفي بنضالات النساء اليومية وتحيي ذكرى إيمان سلامة "مقاومة التحرش"

الاجتماع التانى لتنسيق مسيرة 8 مارس
فبراير 18, 2013
نسخة تونسية من «شفت تحرش»
فبراير 18, 2013

IMG_0778

شاركت يوم الجمعة 9 نوفمبر كل من المبادرة المصرية للحقوق الشخصية ومنظمة المرأة الجديدة ومؤسسة المراة والذاكرة في حملة“يوم واحد.. نضال واحد” والتي تقام كل عام بداية من 2009 في عدد مختلف من الدول حول العالم، و يرعاها ائتلاف الحقوق الجسدية والجنسية في المجتمعات الإسلامية.iman_cartoon(1)

واختارت المنظمات التي شاركت في الحملة “النضالات النسوية اليومية” كموضوع لحملتها هذا العام. وتأتي كل الفعاليات التي ستقام اليوم بهدف تكريم إيمان مصطفى سهذا العام” مقاوِمة التحرش”، إيمان مصطفى فتاة عمرها ستة عشر عاما من قرية عرب الكلابات بأسيوط، قامت يوم 10 سبتمبر 2012 .البصق على رجل انتهكها جنسيا عن طريق إمساكه بصدرها فدفعت حياتها ثمنا لذلك.

ومن خلال تكريم إيمان تكرم المنظمات نضالات النساء المصريات اليومية في المجالات المختلفة على مدار السنتين الماضيتين منذ قيام ثورة 25 يناير 2011، وتحتفي المنظمات من خلال هذا اليوم بجميع النساء اللاتي دافعن عن حقوقهن في المجال العام، من خلال المشاركة في المظاهرات والإضرابات ذات الطبيعة السياسية أو في المعارك العمالية والمهنية من أجل تحسين ظروف المعيشة وتغيير منظومة الاجور، وتحيي المنظمات نضال النساء من أسر الشهداء والمفقودين والمحاكمين عسكريا، هذا الى جانب المعارك اليومية التي تخوضها النساء دفاعا عن أجسادهن وحقهن في السلامة ضد التحرش والعنف الجنسي. وفي الوقت الذي قد لا تعتبر فيه النساء المشاركات في هذه المعارك أنفسهن نسويات الا أن المنظمات النسوية تنظر إلى هذه الأفعال اليومية على إنها جوهر النضال النسوي.

إحياءا لذكرى إيمان مصطفى قامت المنظمات بعمل فيديو قصير لشرح القضية، بالإضافة إلى عمل قصة مصورة وجرافيتي خاص بإيمان لتعريف الناس بوجه الفتاة الشجاعة القادمة من صعيد مصر، وترى المنظمات المشاركة اهمية كبرى في الاعتراف بحق النساء في السلامة الجسدية كأحد الحقوق الشخصية التي لا تخص شرف العائلة أو الأمة، وفي هذا الشأن تمثل إيمان مصطفى مصدر إلهام لنساء مصر بأن يمتلكن من القوة والشجاعة ما يكفي لمقاومة العنف اليومي الممارس ضدهن.