جوجل يحتفل بالذكرى الـ107 لميلاد لطفية النادى

تقرير جديد من اليونسكو: لا زالت النساء مهمشات في الحياة الثقافية
أكتوبر 27, 2014
ورشة “مهارات التفاوض والتواصل” الثالثة في محافظة الغربية
نوفمبر 1, 2014

قام محرك البحث الشهير جوجل اليوم بتغيير صورة الصفحة الرئيسية الخاصة به إلى  أحد صور “لطيفة النادى” أول امرأة مصرية وثاني امرأة في العالم تقود طائرة بمفردها في وقت كان الرجال يرهبون قيادة العربات !، و هذا يدل علي شجاعة المرأة المصرية وحبها للمغامرة ، وفي السطور التالية نسرد عليكم بعض المعلومات علي “لطيفة “النادى” أول فتاة مصرية تقود الطائرة !.

ولدت “لطيفة النادى” عام 1907، رغبت في تعلم الطيران بسبب حبها الشديد له لكن والدها لم تعجبه الفكرة ، و لم يكن معها نقود كافية في الوقت الذي كانت فيه تكاليف تعلم الطيران باهظة ، فإتجهت “لطيفة النادى” إلى السيد “كمال علوي” مدير عام شركة مصر للطيران انذاك ، ففكر في الأمر وعرض عليها أن تعمل بمدرسة الطيران ومن راتبها يمكنها سداد المصروفات الخاصة بتعلم الطيران.

ولكن هذه الفتاة الشابة الطموحة لم تتنازل عن حلمها ووافقت علي هذا ، وقد عملت سكرترية بمدرسة الطيران ، وكان تتعلم الطيران دون علم والدها ، وفي عام 1933 حصلت “لطيفة النادى” هي و 33 طيار اخر جميعهم من الرجال علي أول إجازة طيار  .

وبذلك أصبحت أول فتاة مصرية عربية تحصل علي هذه الإجازة ، لكن هذه الفتاة الشابة الطموحة لم تغضب والدها وأرادت أن تريه إنجازاتها ، فقامت بإصطحابه في رحلة جوية وحلقت به عدة مرات فوق القاهرة و منطقة الهرم ، وعندما رأي والدها شجاعتها قام بدعمها وتحميسها أكثر.

توفت “لطيف النادى” عن عمر 95 سنة في القاهرة ، هذه كانت بعض السطور البسيطة عن أول امرأة مصرية عربية تقود الطائرة بمفردها ، والتي دللت علي شجاعة المرأة المصرية وقوة إرادتها  وحبها للمغامرة ، لن تنساك مصر يا “لطيفة النادى” .