لمياء لطفي الناشطة في حقوق المرأة اتضربت بالالم من سواق تاكسي متحرش

منال الطيبى بعد أستقالتها من الجمعية التأسيسية للدستور:
أكتوبر 7, 2012
صبحي صالح: تصويت «التأسيسية» على الدستور الأسبوع المقبل
أكتوبر 10, 2012

في اطار التحرشات والبهدلة و مد الايد و قلة الادب لميا نازلة من بيتها في يوم عادى جدا عندها اجتماع في شغلها الساعه

11 جاية من الزقازيق للمهندسين مشوار كل يوم عادى جدا بتشتغل في مؤسسة لحقوق المرأه اسمها “المرأة الجديدة”. لميا اخدت الميكروباص لشبرا الخيمة عشان عرفت ان احسن طريقة وسط اضراب بتوع النقل هاتكون المترو اللي هي بتحاول تتجنبة لانه بعيد عن مكان الشغل … نزلت من الميكروباص و هاتمشي للمترو ولقت سواق تاكسي ساند على التاكسي و بيقول: رايحه فين يا عسليه ماتجى يا جميل وبيضحك ضحكة عبيطة كدة

لميا صحبتى وزميلتي و انا عارفاها كويس هى محترمة جدا و مش بتحب حد يقلل من احترامها في الشارع لاميا ردت على السواق و قالتله:  اصطبح على الصبح ايه قلة الادب دى

السواق رد وقال : نعم يا ك….. امك انت بتردى عليا يا بنت ال…..

لميا لفت وبصتله و قالتله انت بتشتمنى؟! قالها بكل بجاحه اه اشتمك و اعمل فيكي و اسوى ….

واتفاجئت لميا ان السواق هايمد ايدة عليها يزقها او يضربها في منطقة الصدر فـ كرد فعل سريع منها هي زقته عنها بعزم ما عندها و السواق مكدبش خبر في عاصفه من سب الدين و الشتائم الفظيعه اللي ذكرها قبيح جدا ضربها بالقلم على وشها لميا مسكت نفسها عن الانهيار و العياط و عرفت تاخد رقم التاكسي و الناس بكل برود هانخلية يعتزرلك يا استاذه و لميا طبعا لو باس رجليها مش هاتعديها لانه خلاص جاب معاها للآخر

لميا اتصلت بمحامي شاطر من اصدقائها اسمة “طاهر” اللي جالها بسرعه لكن كان التاكسي جري بعد ماكان هايخبطها لولا ان حد شدها من قدام التاكسي

لميا و المحامي راحوا القسم وعملوا المحضر وخد رقم6330 لسنة 2012 ادارى قسم أول شبرا الخيمة ضد سائق التاكسى رقم 328 ل م ن

لميا جات المكتب متاخرة شوية عن ميعاد اجتماعها لكن كلنا كنا بنشجعها جدا على اللي عملته و بنقولها برافو يا بطلة لكن لاميا من جواها كانت عاوزة يوم هادى تحافظ فيه على طاقتها بقدر الامكان عشان اليوم طويل مع بناتها و مذاكرتهم و ترتيبات حياتها

الست وللا البنت مننا بتعمل حاجات كتيره قوى محدش يقدر ينكرها و لو بتشتغل و عندها بيت بيكون دة قمة الضغط عليها والمجتمع بيزود الضغط دة لما يعاملها بقلة ادب و عدم احترام و بهدلة وتحرش والى يغيظ فعلا ان الشارع اكبر مشجع على التحرش و الاعتداء بالسيدات طول ما هو بيمشي المعتدي و يخلية يجري من غير ما يتحاسب اساسا

لميا… من فضلك كملى الخطوة اللي بداتيها و احنا كلنا معاكى خلية يكون عبرة لمن يعتبر … حقك حقنا والموقف بتاعك مش 1 على مليون موقف انتي عارفه انه بيحصل في الشارع المصري كل يوم .. اعملي اللي انتي عاوزة كل البنات تعملة كل يوم

نادية عادل