مؤسس«الاخوان المسيحيين»: الدستور الجديد «باطل»

عبدالله بدر :من هنا وجاى اللي صوتة هايعلى هانعلمة الادب و المذيع يرد انشاء الله
أكتوبر 17, 2012
نواره نجم تحكى قصة ضرب الجزمة في برنامج طونى خليفة
أكتوبر 17, 2012
كتب – منى فؤاد و أرمنيوس المنياوى:
وصف الدكتور ميشيل فهمى مؤسس جماعة الأخوان المسيحيين مسودة الدستور بأنها باطلة وأكد فى تصريحات خاصة لشبكة الاعلام العربية ” محيط ” ان الدستور الجديد باطل لأن ما بنى على باطل فهو باطل.

وقال ان لجنة تأسيسية الدستور باطلة من أساسها لأنها تكونت على غير القانون فأغلبية اللجنة تتكون من فصيل واحد من الشعب المصرى وهو الأخوان المسلمين ولكن الأصل أن تكون اللجنة من جميع الطوائف ويكونوا على قدر كافى من الخبرة والحنكة فى وضع الدستور وبالتالى فالمنتج الأخير للجنة غير القانونية هو شئ غير قانونى أيضا .

وأضاف ان المحكمة الدستورية حكمت ببطلان مجلس الشعب الذى على أساسه تشكلت اللجنة التأسيسية ومن ثم فأن الباطل لايولد الا باطلا .

وحول تأجيل الطعون المقدمة ضد التأسيسية قال لايمكن الطعن أو الشك لحظة فى القضاء المصرى الذى حل مجلس الشعب والذى بنيت على اساسه هذه اللجنة ولكن يؤخذ على بعض التيارات السياسية وتحديدا التيارات الاسلامية المحاولات المتكررة لتعطيل اصدار حكما نهائيا فى شرعية هذه اللجنة لقناعتهم بأن اللجنة التأسيسية الحالية يشوبها العوار وهم بكل تأكيد يتطلعون الى إنجاز دستور يعبر عنهم .

وأكد ان المستشار حسام الغريانى رئيس الجمعية التأسيسية للدستور هو علامة استفهام كبيرة وغير مفهومة وخصوصا بعد ما سمعنا أن هناك طغوط من خلاله مورست على المستشار عبد المجيد محمود النائب العام بغرض تقديم استقالته ولكن هو نفى ذلك ولكن تبقى الحقيقة غائبة والمعالم تبدوا غير واضحة فى مسألة كيفية قيادة الغريانى للجنة التأسيسية للدستور.

واوضح ان اللعب بالألفاظ فى تأسيسية الدستور يتم بشكل لايراعى فيه وحدة الوطن ربما يكون ذلك لعدم خبرة من يتحدثون وهذا وارد لكن على الحكماء الموجودين باللجنة التأسيسية ان يحدوا جماح هؤلاء الذين يذهبون بالوطن بعيدا عن مصر التى يتطلع اليها كل المصريون وزمن الانفراد بالقرار وتخويف وترهيب المصريين قد انتهى مع اندلاع ثورة 25 يناير ومن ثم على الجمعية التأسيسية ان تعمل من اجل مدنية مصر وليس دينية مصر لأن الدين مكانه فى المساجد والكنائس وليس فى البرلمان أو العمل السياسى.

ورداً على سؤال حول ان هذه الآراء تنسب لجماعة الأخوان المسيحيين أم لشخص مؤسس الجماعة قال ميشيل ” نحن فى الجماعة نعمل بشكل مؤسسى وعندما يتحدث مؤسس الجماعة كأن الاخوان جميعهم يتحدثون ولاسيما فى الأمور المتعلقة ببناء مصر ونتفق على رأى ويخرج من يخرج منا ليدلوا بدلوه فى القضايا القومية ” . 

المحيط