منظمة الصحة العالمية تشدد على ضرورة احترام الحيادية الطبية في أوقات الصراع

بمناسبة أعياد الفلاح .. لقاء حول أوضاع المرأة الريفية في الفيوم
سبتمبر 26, 2011
البنك الدولي: المساواة بين الجنسين هي الأمر الصائب والذكي الذي ينبغي عمله
أكتوبر 3, 2011

شددت منظمة الصحة العالمية على ضرورة التزام العاملين في المجال الطبي بمعايير المهنة وأولها الالتزام المهني والأخلاقي الذي يحتم عليهم معالجة الجرحى بغض النظر عن توجهاتهم السياسية.

وأكدت فضيلة الشايب المتحدثة باسم المنظمة ضرورة ألا تقوم السلطات بمعاقبتهم بسبب القيام بوظيفتهم.
وفي سياق الرد على أسئلة الصحفيين حول إصدار عقوبات ضد عاملين في المجال الطبي في البحرين قالت الشايب:
“في أوقات الصراع يجب احترام الحيادية الطبية وفق اتفاقيات جنيف، بما يعني السماح للجرحى بتلقي العلاج بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية، كما يتعين السماح للعاملين في مجال الرعاية الطبية بالوصول إلى الجرحى ومعالجتهم وحماية المنشآت الطبية بما في ذلك الأفراد ووسائل النقل.”

أضافت الشايب أن مارغريت تشان المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية ستلقي خطابا أمام الاجتماعات السنوية الإقليمية لدول شرق المتوسط الأسبوع المقبل، ومن المقرر أن تؤكد فيه على ضرورة حماية العاملين في المجال الطبي وعدم معاقبتهم على ما يتعين عليهم فعله من الناحية المهنية.

رابط الخبر