التصديق على الاتفاقية190…مطلب جماعي وضرورة مُلحة للحماية من العنف

ورشة أفلام الموبايل
تدريب ورشة أفلام الموبايل بالجزويت
يوليو 7, 2022
شراكة سوبروومن مع المرأة الجديدة
شراكة سوبروومن مع المرأة الجديدة في برنامج نجاة
يوليو 26, 2022

في الوقت الذي تتزايد فيه معدلات العنف والتمييز ضد النساء في شتى المجالات، ومنها أماكن العمل يظل التحرش من أكثر عوامل الطرد التي تتسبب في فقدان النساء لفرص عملهن، كما تفقدهن القدرة على الإبداع والتطور في ظل ظروف عمل غير لائقة وبيئة عمل غير آمنة، حيث تخلو قوانين العمل من البنود التي تنص صراحة على الحماية من العنف والتحرش فى بيئة العمل. فإن الحاجة تصبح مُلحة الآن لكى تصدق الحكومات العربية على وجه الخصوص على اتفاقية 190 سي، بشأن العنف والتحرش فى عالم العمل التي صدرت عن منظمة العمل الدولية في يونيو عام 2019. والتي بموجب التصديق عليها يصبح لزامًا على الدول إعادة هيكلة البنية التشريعية الخاصة بضمانات العمل للنساء، والحماية من العنف ليس فقط فى مكان العمل بل تمتد هذه الحماية إلى المواصلات وأماكن المهمات الخارجية المُتعلقة بالعمل كما يصبح أيضًا للنقابات ولمفتشي العمل بموجب – الاتفاقية – صلاحيات جديدة تتعلق برصد العنف والتصدي له كأحد معايير الصحة والسلامة المهنية. 

وفي هذا السياق ندعوكم للتوقيع معنا لمطالبة الحكومة لتبني الاتفاقية لكى تصبح مصر في مقدمة الدول العربية التي تصدق على الاتفاقية 190، كما كانت فى مقدمة الدول التى صدقت على اتفاقية مناهضة كافة أشكال التمييز ضد المرأة “سيداو”، ومن ثم يصبح لدينا مرجعية دولية قوية جديدة لدعم حماية النساء من العنف وزيادة معدلاتهن في سوق العمل، بما يحقق رؤية اجتماعية
واقتصادية أكثرعدلًا في طريق  تعزيز المساواة بين الجنسين.

مشاركتكم.ن في التوقيع على البيان، تساعد في توفير بيئة عمل أكثر أمانًا للنساء

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.